الإثنين، 11 كانون1/ديسمبر 2017

الحركة الوطنية لتحرير أزواد تفكك عصابة إرهابية في منطقة أجلهوك

4mineurs
قامت الحركة الوطنية لتحرير أزواد اليوم الأحد 18 يناير 2015 بتفكيك والقضاء على خلية إرهابية نشطة في منطقة أجلهوك، كما استولت على مجموعة من الأسلحة والمواد المتفجرة.

 ويأتي ذلك في إطار عملية أطلقها الفريق الأمني التابع للحركة الوطنية لتحرير أزواد منذ فترة؛ من أجل تأمين منطقة أجلهوك التي أصبحت في الآونة الأخيرة منشطا للإرهابيين، وخاصة الذين يقومون بزرع الألغام التي أودت بحياة العديد من المدنيين، وعناصر القوات الدولية والأزوادية الموجودة في المنطقة.

لقد سمحت هذه العملية بإلقاء القبض على أربعة (4) إرهابيين وكان بحوزتهم اثنا عشر (12) لغما، ومعدات وأدوات عسكرية مختلفة، وكانوا ينوون استخدامها لأغراض إجرامية، وحسب المعلومات التي أدلى بها هؤلاء فإن بعضهم كان قد شارك في زرع الألغام التي أودت بحياة مدنيين وعسكريين مؤخرا في أجلهوك.

وقد تم إطلاع الشركاء الأمنيين من قوات البعثة الدولية، والقوات الفرنسية على المعلومات والأدوات المأخوذة من هؤلاء الإرهابيين.

وأخيرا فإن الحركة الوطنية لتحرير أزواد سوف تواصل هذه العملية التي تهدف إلى تأمين المنطقة لضمان سلامة وأمن المدنيين وممتلكاتهم، ولتحقيق هذا الغرض تدعو الحركة كافة المواطنين الأزواديين، وكذا المجتمع الدولي إلى التعاون الكامل والجاد لوضع حد لهذه الأعمال الإجرامية التي تسعى لنشر الرعب في إقليم أزواد

 

موسى أغ الشختمان

المكلف بالإعلام.