الأحد، 25 حزيران/يونيو 2017

إطلاح سراح أسرى مواجهات 17 مايو 2014 في كيدال

تعلن الحركة الوطنية لتحرير أزواد للرأي العام المحلي والإقليمي والدولي أنها استجابة لنداءات المجتمع الدولي وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، والأمم المتحدة، ومختلف شركاء العملية السياسية، وتعبيرا عن حسن نيتها، وجاهزيتها المدعومة باحترام حقوق الإنسان، والكرامة الإنسانية قامت بإطلاق سراح جميع المعتقلين أثناء اشتباكات 17 مايو الجاري في كيدال، والذين من بينهم إداريون، وعسكريون برتب مختلفة، وقد تم تسليمهم لبعثة الأمم المتحدة، واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وتدعو الحركة المجتمع الدولي إلى العمل على اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل أن تفرج الحكومة المالية عن جميع المعتقلين الذين تحتجزهم ظلما في باماكو.

 

كيدال، 19/05/2014

موسى أغ الطاهر

المكلف بالإعلام