الجمعة، 22 أيلول/سبتمبر 2017

منسقية الحركات الأزوادية تعلن أنها لن توقع الاتفاق بصيغته الحالية، وتتمسك بمواصلة الحوار

11102644 1432349587075032 2113204747162387988 nمنسقية الحركات الأزوادية

بيان صحفي

تعلن منسقية الحركات الأزوادية للرأي العام الوطني الأزوادي والرأي الدولي أن رئيس فوج الوساطة قد أبلغ المنسقية عبر رسالة رسمية بتاريخ 6 أبريل 2015 عزم الوساطة على تنظيم التوقيع بالأحرف الأولى على "اتفاق السلام والمصالحة في مالي" وذلك في 15 أبريل 2015 بالجزائر العاصمة؛ ردا على رسالة وجهتها المنسقية إلى الوساطة بتاريخ 4 أبريل 2015م.

إن منسقية الحركات الأزوادية في حين تؤكد مجددا استعدادها لمنح كل الفرص للتوصل إلى التوقيع بالأحرف الأولى تؤكد مرة أخرى تمسكها بالتعديلات التي قدمتها للبعثة الدولية في 17 آذار/ مارس 2015م وهي تعديلات تشكل أهم مطالب أزواد.

وعليه، فإن منسقية الحركات الأزوادية تعلن أنها لن توقع بالأحرف الأولى على "اتفاق السلام والمصالحة في مالي" بصيغته الحالية في التاريخ المذكور.

إن منسقية الحركات الأزوادية تشكر الوساطة وخصوصا رئيسها على الجهود الدؤوبة التي تبذلها بحنكة وتفان منذ ما يقارب السنة.  وفي الوقت ذاته تجدد المنسقية التأكيد على التزامها بمواصلة الحوار ملتمسة من الوساطة بذل مزيد من الجهود من أجل الاستجابة للمطالب النابعة من إرادة شعب أزواد.                      

اِقرأ المزيد...

وفد من منسقية الحركات الأزوادية ينهي زيارة إلى الجزائر قدم خلالها مقترحات لمواصلة مسار السلام

ALمنسقية الحركات الأزوادية

بيان صحفي

لقد أنهى وفد من منسقية الحركات الأزواديةزيارة قام بها إلى الجزائر للقاء سلطات هذا البلد الشقيق لمناقشة مسار السلام الجاري.

وبهذه المناسبة التقى الوفد أيضا مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد للاستقرار في مالي، سعادة السيد منجي حمدي.

 وقد شهدت هذه اللقاءات محادثات إيجابية تهدف إلى تسريع المسار للوصول إلى نهايته بما فيه مصلحة أزواد على وجه الخصوص ومالي بشكل عام، وكذلك الاستقرار في الإقليم.

وفي هذا السياق تقدمت منسقية الحركات الأزواديةبمقترحات من شأنها التغلب على الصعوبات الحالية.

وبهذه المناسبة أيضا تتقدم منسقية الحركات الأزواديةبجزيل الشكر إلى فخامة عبد العزيز بوتفليقة، رئيس الجمهورية الجزائرية الديموقراطية الشعبية، وإلى الشعب الشقيق، والحكومة الجزائرية على جاهزيتهم الدائمة وحسن الضيافة.

كما تشكر المنسقية سعادة السيد منجي حمدي، الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، رئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد للاستقرار في مالي على التزامه الشخصي بالعمل من أجل حل هذا النزاع، وعلى الدعم الذي تقدمه البعثة الأممية لمسار السلام.                   

اِقرأ المزيد...

منسقية الحركات الأزوادية: بيان صحفي

منسقية الحركات الأزوادية

بيان صحفي

عاجل1تعلن منسقية الحركات الأزوادية للمجتمع الدولي والرأي العام المحلي أن رتلا من جماعة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا الإرهابية قام بمهاجمة دورية تابعة لعضوين من أعضاء المنسقية وذلك يوم 28 مارس 2015 في بلدة "إنازول" (جنوب غرب منكا) غير بعيد عن الحدود مع النيجر. وقد استمرت المعركة عدة ساعات وانتهت بخسائر معتبرة في الجانبين، حيث فقدت المنسقية خمسة (05) شهداء، فيما تكبدت المجموعة الإرهابية خسائر بشرية ومادية فادحة.                     

اِقرأ المزيد...

منسقية الحركات الأزوادية تلتقي الوساطة مجددا للتباحث بشأن التعديلات التي تقدمت بها

11058413 10205965536079080 1362712356642765251 nبيان صحفي حول زيارة وفد منسقية الحركات الأزوادية للجزائر

من أجل إزالة العقبات الأخيرة أمام التوقيع بالأحرف الأولى والتوقيع النهائي على مشروع الاتفاق المنبثق عن مسار الجزائر؛ طالبت منسقية الحركات الأزوادية لقاء الجزائر رئيس فوج الوساطة.

وفي هذا الإطار توجه وفد لمنسقية الحركات الأزوادية بقيادة السيد بلال أغ الشريف إلى الجزائر العاصمة فجر اليوم 31 مارس 2015م.

وستتمحور المباحثات على نقاط التعديلات التي عبرت عنها منسقية الحركات الأزوادية وقدمتها لوفد الوساطة الموسع لدى زيارته لكيدال بتاريخ 17 مارس 2015 وكذلك حول الخطوة التالية من المسار بشكل عام.          

اِقرأ المزيد...

منسقية الحركات الأزوادية والوساطة الدولية تتفقان على عقد اجتماع عاجل لمناقشة مشروع الاتفاق

10632730 971736956184679 3839585777716955882 nمنسقية الحركات الأزوادية

بيان صحفي

بناء على دعوة من منسقية الحركات الأزوادية زار وفد رفيع المستوى من الوساطة الدولية مدينة كيدال يوم أمس الثلاثاء الموافق 17 مارس 2015، وكان يقوده الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، رئيس البعثة الدولية السيد منجي حمدي مع عدد من أعضاء الوساطة بالإضافة إلى سفراء  كل من فرنسا، والصين، وروسيا.

وقد اجتمع هذا الوفد المهم مع قادة منسقية الحركات الأزوادية في قاعة الاجتماعات بمقر البعثة الدولية في كيدال، وخلال اللقاء قدمت المنسقية عرضا لأهم نتائج الملتقي التشاوري مع الشعب الأزوادي المنظم في كيدال ما بين 12 و 15 مارس 2015 حول مشروع الاتفاق الذي وقع عليه بالأحرف الأولى في فاتح مارس بالجزائر العاصمة طرف واحد من المتنازعين.

وقد سجل وفد الوساطة هذا العرض، كما قدم بعض التوصيات المناسبة.

وأكدت المنسقية من جديد إرادتها الحقيقية في التوصل وبأسرع وقت ممكن إلى توقيع اتفاق سلام يأخذ في الاعتبار النقاط الأساسية من مطالبها، دون أن يؤدي ذلك إلى تغيير كامل لهيكلة الوثيقة الموقع عليها بالأحرف الأولى في الجزائر.

كما أكدت المنسقية إرادتها القوية في احترام التزاماتها السابقة، وتدعو الحكومة المالية والمجتمع الدولي إلى القيام بالمثل.

وبعد المناقشات التي  تميزت بالصراحة والصفاء اتفق الجانبان على ضرورة عقد اجتماع تشاوري في وقت قصير لإزالة العقبات المتبقية أمام توقيع الاتفاق.        

اِقرأ المزيد...